الرئيسية / أبراج / من برج من تحب هتروح فين في العيد .

من برج من تحب هتروح فين في العيد .

Spread the love

كتب :M>H

شوف من برج حبيبتك تحب تروح فين في العيد .

لكل برج تصرفات واتجاهات  التي تختلف من برج لآخر، ويساعدك برجك على تحديد المكان الذي تتجه إليه في العيد، وإذا أردت أن تقضي إجازتك بالأسلوب الذي يناسبك

الحمل:

الشخص الحمل يحب الرحلات، لكنه لا يحب أن يقضي وقت الرحلة ملتزمًا ببرنامج سبق إعداده، إن ما يستمتع به مولود الحمل هو المغامرة وعنصر الإثارة والتشويق، الحمل النشيط يحب أيضا أن يستمتع بوقته عن طريق القيام بنشاطات رياضية أو رحلات استكشافية لمكان جديد والأفضل أن يكون المكان مشهورا.

الثور:

يستمتع مولود الثور بخضرة الأرض، والأشجار، وبتفتح الأزهار، الحدائق والحقول هما وجهته كي يستمتع بالطبيعة التي تخلب وجدانه، عموما مولود برج الثور يحب الراحة في الإجازات، لذلك هو يهتم كثيرا بهذا العنصر، وسيبحث عن المكان الذي يوفر له الراحة والخدمة الجيدة والطعام الشهي. الطعام الجيد هو أهم شيء لدى مولود الثور.

الجوزاء:

االعيد  فرصة الجوزاء للالتقاء بالأصدقاء، من أجل التحدث، وتبادل الأفكار، ويقضي فترة ما قبل العيد في مقارنة عدة أماكن وجمع المعلومات عنها، ليختار من بينها الأفضل، هو لا يكل ولا يتعب من المقارنة وجمع المعلومات، وهو سيحب جدا أن يذهب إلى رستوران أو كافيه به شاشة عرض، ليس من أجل الطعام، لكن من أجل التحدث مع الرفاق، ومتابعة شاشة العرض ومتابعة الناس من حوله، والحصول على أكبر قدر من المعلومات في نفس الوقت.

السرطان:

يفضل أن يقضي الغيد في المنزل، حيث الاسترخاء، والأهل الذين يثق بهم، ويستطيع أن يكون على راحته معهم. وهو كمخلوق مائي قد يحب كثيرا أن يتجه نحو البحر ليصطاد، أو يجلس على ضفاف نهر النيل ليستمتع بهدوء الطبيعة وصفائها، المهم أن يبتعد عن الزحام والغرباء، فمولود السرطان يشعر بالقلق مع الأشخاص الغريبة عنه، ولا يميل كثيرا لقضاء إجازته بعيدا عن العائلة، أو المنزل.

الأسد:

يحب في العيد ان  يسترخي تحت أشعة الشمس الذهبية، لكن الأهم من ذلك أن الأسد اجتماعي، يحب الصحبة الجيدة والذكية، ويحب الذهاب للأماكن التي تليق به كنجم تدور من حوله الكواكب، عموما هو يحب الظهور، ولديه موهبة اجتماعية تجعله يحول كل مناسبة لاحتفال، ويكون هو بالطبع نجم الحفل.

العذراء:

في العيد يتجه ناحية المناطق التي تحمل طبيعة جبلية حيث الهواء النقي.. والأفضل لو كانت الجبال مكسوة باللون الأخضر، عموما هو لديه طاقة للعمل حتى في الإجازات، ومن الممكن أن يستمتع مولود العذراء في إجازته بالمشي في الهواء الطلق، أو بركوب الدراجة في المناطق الزراعية أو التي بها تلال.

الميزان:

العيد  فرصة لتبادل المشاعر الجميلة مع الأصدقاء، “أي مكان، صحرا إن كان، أو بستان، يبقى أمان” هو شعار برج الميزان. المكان ليس مشكلة، المهم المشاركة والصحبة، وأن يكون الجميع في حالة حب وانسجام مع بعضهم البعض، الميزان مثل صديقه الأسد، في الإجازات يحب التمدد تحت أشعة الشمس والتكاسل طيلة النهار،

العقرب:

العيد بالنسبة له  اجازة يحب فيها المغامرة، أو المخاطرة، بالنسبة إليه الحياة أجمل عندما تكون أصعب، لديه طاقة مهولة، قد يظل يعمل ويعمل في الإجازات حتى المساء، وقد يظن من حوله أن طاقته قد نفذت، كلا ما زال هناك الليل بطوله حتى الفجر، بل هناك أيضا ما بعد الفجر حتى الصباح، طاقة لا تنتهي! كل ما هو مثير يجعل الإجازة أجمل لدى مولود العقرب.

القوس: ا

جازة العيد لديه تعني السفر، مولود القوس ناري يحب الحركة، والتنقل، هو يشعر أنه قوي وفي عنفوان شبابه عندما يتحرك، والموت لديه هو عدم الحركة، هواية مولود القوس هي السفر والترحال، والكثيرون من مواليد برج القوس يحبون امتلاك العربات القوية التي تساعدهم على ذلك، عموما مولود برج القوس فضولي، لذلك هو يستمتع بزيارة الأماكن الجديدة من باب الفضول، وحب الاستطلاع، هو مولع بذلك.

الجدي:

اجازةالعيد هي فرصة لإنجاز الأشياء التي لم يتم إنجازها، بعد ذلك يمكن لمولود الجدي أن يستمتع بوقته، القيام بالواجبات أولا، ثم الاستمتاع، ذلك هو مبدأ الجدي الجاد والصلب، عموما هو لا يحب حرارة الجو والرطوبة، لقد ولد في الشتاء وهو كائن جبلي تماما كجدي الجبل، يحب الجري وتسلق الجبال، ويشعر بالألفة مع الأراضي الصخرية والأجواء الجافة، هو أيضا يحب زيارة الأماكن الأثرية، حيث يشعر بقيمة الإنجاز وعظمة الأجداد، ويوطد علاقته بالتقاليد وأصوله الضاربة في الأرض.

الدلو:

إجازة العيد لدى مولود الدلو تعني الانطلاق مع الأصدقاء والاستمتاع معهم بدفء الجو، مولود الدلو شخص مختلف، وغالبا يقترح تجربة مكان غريب غير معروف، هو يحب أن يصدم من حوله بشيء مميز أو شاذ، عموما هو يحب أن يكون وسط جمع من الناس، ويحاول أن يكون واحدا منهم، وفي نفس الوقت يصر على أن يحافظ على استقلاليته.

الحوت:

إجازة العيد فرصة الحوت ليتجه ناحية البحر، محاولا الهروب قدر المستطاع من الآخرين، الشخص الحوت لن يعجز عن إيجاد نشاط يبعده عن الناس، وعن كل شيء، صيد الأسماك غالبا يكون مبررا وجيها للابتعاد عن الأرض والاقتراب من البحر، عموما هو يعرف كيف يصطاد، ولن يعرف أي شخص كيف يصطاده! السينما أو المسرح أو الأوبرا أيضا أماكن مناسبة للفرار من الناس نحو الخيال والفن.

  •  
    242
    Shares
  • 242
  •  
  •  
  •   
  •   
  •   
  •   
  •  

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .